الإثنين 22 يوليه 2024 الموافق 16 محرم 1446
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
ads
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده

بقلم آيه شعراوي: عيشها بالطول والعرض

الإثنين 24/يونيو/2024 - 02:12 ص
بقلم آيه شعراوي
بقلم آيه شعراوي

دايمًا مفهومنا عن الجملة دي أنها شيء سلبي بس في الحقيقه دا اللي المفروض نعمله في كل مرحله في حياتنا أننا نعيشها بالطول والعرض ، للأسف احنا أوقات كتير مش بنعيش وقت كبير من حياتنا ولا بنستمتع بيه ودا بيرجع لأسباب كتير أحيانا بيبقي مرينا بفتره من الاكتئاب والاحباط وقفت حياتنا و الحزن فيها غطي علي عنينا وقلبنا وفوقنا بعدها علي أننا ماعشناش الأيام دي والزمن عدي ومستناش وأوقات بتبقي المسؤوليه واخدنا وماشية بينا في الحياه ومش حاسيين أن الحياه ماشيه مش واقفه مستنيانا نفوق .. الأصعب بقي لما نفوق في وقت معين ونبص ورانا ونكتشف ان احنا "سقطنا" فتره .. مدة من عمرنا معشنهاش صح وفي اللحظة اللي بندرك فيها دا بندخل في حالة حزن وبيسيطر علينا حنين للفتره دي وندم كبير وساعات بنقرر نعيشها ونعمل التفاصيل اللي فاتتنا وللأسف مش دايما بتبقي مناسبة للوقت الحالي دا غير انك طبعا بتلاقي الرفض من المجتمع والعرف والعادات والتقاليد والتخاريف وكل حاجه حواليك بتقولك ايه اللي بتعمله دا !! رغم أنه حقك، فترة وراحت من عمرك وعايز تعيشها بس هتلاقي انك بتعمل دا بصعوبه ونقد طول الوقت.. بس طبعا طالما مش بتأذي حد ف انطلق وعوض اللي فاتك بالشكل اللي تحبه بس بردو زي ما بيقولوا الوقايه خير من العلاج خد القرار، أنك لازم تعيش كل فتره في حياتك وتتبسط "عافيه" آه عافيه لأن الانبساط مش سهل خالص ولا بيجي بسهوله لا ده أنت لازم تسرقه غصب من الدنيا وتعيش كل فتره بتفاصيلها أي كان وضعك الاجتماعي .. المادي.. النفسي اي كان سنك قد ايه والمسؤوليات اللي عندك أو الفراغ اللي عايشه أي كانت الفترة اللي بتعيشها في الوقت الحالي عارفه أنها كلها فترات مليانه مشاكل وبنتلهي أننا نستمتع علي قد ما بنغوص في مشاكلها بس صدقني بعد فترة هتقول أنا ليه مبسطتش نفسي في الفتره دي ليه مستمتعش بكل تفصيله فيها آه كان في حاجات تضايق بس كنت اقدر استمتع بحاجات تانيه علشان كده عيش كل فتره من قلبك أوي واتبسط بالحاجات الصغيره مش لازم حدث كبير علشان تتبسط ولو حصل وفتره عدت وفوقت بعد فوات الأوان متغرقش في الزعل عليها علي رأي الست أصالة "لو ضاعت فتره في عمرك لسه الاحلي مجاش" ربنا بيعوض دايما المهم انك تعرف تستمتع بالعوض وبالنعم الاستمتاع دا في حد ذاته عبادة أنك تبقي مبسوط باللي عندك وبتفرح نفسك بالموجود مش بتبكي علي المفقود دا شكر لربنا "وإن شكرتم لازيدنكم" يعني كمان مردوده علينا خير وزياده أستمتع بالوقت الحالي والفتره اللي بتملكها دلوقتي وسيبك من اللي فات واللي لسه جاي وعيشها بالطول والعرض. 

ads