السبت 24 فبراير 2024 الموافق 14 شعبان 1445
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
ads
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده

هشام الجخ.. القصيدة التي فتحت النار على هويس الشعر العربي

الثلاثاء 07/نوفمبر/2023 - 09:03 م
الشاعر هشام الجخ
الشاعر هشام الجخ

استضاف الإعلامي عمرو أديب في برنامج «الحكاية» المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر"، الشاعر هشام الجخ، حيث شهد لقاء الجخ انفعال شديد نتيجة حرب الإبادة في قطاع غزة، وارتفاع عدد الشهداء بشكل مستمر، وتهديد وزير التراث الصهيوني عميحاي إلياهو، والذي طالب بضرورة ضرب قطاع غزة بقنبلة نووية. 


سخرية هشام الجخ من وزير التراث

وشهد لقاء هشام الجخ، الملقب بـ هويس الشعر العربي، في برنامج «الحكاية» انفعال شديد من قبل الشاعر، نتيجة لتهديد وزير التراث الصهيوني بضرب غزة بقنبلة نووية. 

وقام هشام الجخ بالرد على وزير التراث الصهيوني عميحاي إلياهو، بكلام ساخر، وعاب عليه أنه صاحب منصب كبير ودبلوماسي يشبه منصب وزير الثقافة المصري، في دولة الاحتلال، وكلامه لا يليق بمنصبه. 

حيث قال الشاعر: "كلامك لن يخوفنا أو يرعب الشعب الفلسطيني، نووي يا راجل يا نئ، حاول ضرب النووي، وشوف هيحصل إيه مننا فيك وفي بلدك". 


دعم هشام الجخ للقضية الفلسطينية

ومن جهة أخري، سبق أن شارك الشاعر هشام الجخ في الوقفة الاحتجاجية لدعم وجمع تبرعات لأهالي غزة، في ساقية الصاوي، وكانت الوقفة عبارة وقفة تضامنية لدعم القضية الفلسطينية، وللدعوة إلى جمع تبرعات إلى أهالي غزة. 

بينما أعرب الشاعر عن سعادته للمشاركة في تلك الوقفة ومحاولاته لمساندة أهالي غزة وفلسطين، وكشف أنه كتب العديد من القصائد عن فلسطين، لكنه لا يري أن الوقفة مكان مناسب لعرض قصائده، فالوقفة كانت لجمع التبرعات وليس للاستماع إلى الشعر. 

وجدير بالذكر أن الوقفة الاحتجاجية شهدت حضور الموسيقار هاني شنودة والمنشد الديني الكبير ياسين التهامي، بالإضافة إلى هشام الجخ. 


الهجوم على هشام الجخ بسبب فلسطين

وكان الشاعر هشام الجخ تعرض في عام 2021 إلى انتقادات كبيرة، أثناء الهجوم الصهيوني على حى الشيخ جراح، نتيجة تنظيمه قصيدة شعرية، أطلق عليها "3 خرفان"، والتي هاجم فيها المرأة المصرية، على حساب المرأة الفلسطينية ومقاومتها ضد الاحتلال الصهيوني.  



ما دفع هشام الجخ إلى الكتابة عبر صفحته الشخصية عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك منشور يوضح فيه أن "القصيدة قديمة، وتمت كتابتها وقت استشهاد محمد الدرة الطفل الفلسطيني الشهير، وكانت مشاعر الغضب مسيطرة على الوضع الشعري العربي آنذاك، مما دفعه إلى كتابة القصيدة".  

اقرأ أيضا..

ads