الإثنين 27 مايو 2024 الموافق 19 ذو القعدة 1445
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
ads
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده

سيدة مسلمة تتعرض للهجوم في بريطانيا بسبب «ارتدائها الحجاب»

الجمعة 27/أكتوبر/2023 - 10:18 م
سيدة مسلمة تتعرض
سيدة مسلمة تتعرض للهجوم في بريطانيا

تعرضت سيدة مسلمة في المملكة المتحدة لهجوم من قبل شخص غريب ببلاطة خرسانية "لأنها كانت ترتدي الحجاب"، كما قال زوجها لصحيفة "إندبندنت"، وتُظهر لقطات كاميرات المراقبة للحادث الذي وقع في ديوسبري، يوم الأربعاء الماضي، رجلاً مقنعًا يقترب من المرأة وهو يحمل لوحًا كبيرًا من الخرسانة وجده في مكان قريب.



ملابسات هجوم على سيدة مسلمة 

اقترب شخص مقنع من سيدة مسلمة في المملكة المتحدة، وكان يحمل قطعة خرسانية ليقوم برميها على السيدة، حيث قطع المهاجم المسافة، التي تفصل بينها وبين السيدة، حيث قام برمي الخرسانة على رأس المرأة، التي صُدمت على الرغم من رؤية مهاجمها يقترب في الثانية الأخيرة.

وكانت الضحية تنتظر خارج متجر للوجبات الجاهزة قبل مقابلة عمل، بينما كان زوجها عيد كريمي البالغ من العمر 40 عاما، داخل المتجر يشتري الطعام لزوجته.

زوج سيدة مسلمة يلاحق مهاجمها 

وطارد عيد كريمي، زوج سيدة مسلمة، تم مهاجمتها ببلاطة خرسانية، في وقت لاحق، المهاجم مع بعض المارة وسلم الرجل إلى الشرطة، وصرح كريمي أن زوجته استُهدفت لأنها كانت ترتدي الحجاب.

حيث صرح في بلاغه للشركة البريطانية: "ذهبت إلى داخل (المتجر) للحصول على الطعام واختارت زوجتي الانتظار في الخارج تحت المطر لأن لديها مظلة". 

وتابع كريمي: "فجأة رأيت الناس يركضون وهذا الرجل حاول الركض لكنني ركضت خلفه وأمسكته. وكان يصرخ: "لا تتصل بالشرطة، لن أفعل ذلك مرة أخرى".

وأضاف زوج السيدة المسلمة: "كنا نمسك به حتى تصل الشرطة. كان يعلم أنه كان في ورطة". 

الحجاب هو سبب الهجوم على سيدة مسلمة في بريطانيا 

وقد أوضح عيد كريمي، زوج سيدة مسلمة، تعرضت لهجوم في بريطانيا، أن سبب الهجوم كان الحجاب، حيث قال: “كانت ترتدي الحجاب – ولهذا السبب تم اختيارها. فقد كان هناك ما بين 50 إلى 60 شخصاً، لكنها هي التي تعرضت للهجوم من الخلف”.

وأضاف كريمي أنه “يريد من الشرطة أن تأخذ هذا الأمر على محمل الجد”.

حيث صرح زوج السيدة المسلمة: “لم تعاني زوجتي من أي كسور في العظام أو بحاجة إلى غرز ولكني قلق عليها كثيرًا. لقد صدمت جدا. لم يقل لها شيئًا، ولم نعرفه ولم نراه من قبل، ولقد عادت من المستشفى ولم تستطع النوم طوال الليلة الماضية. إنها متوترة للغاية". 

ارتفاع نسبة جرائم الكراهية في لندن 

وصرحت شرطة غرب مدينة يوركشاير إن الرجل، الذي هاجم سيدة مسلمة، قد اعتقل، لكنها رفضت التعليق على ما إذا كانت القضية يتم التعامل معها على أنها جريمة كراهية.

ويأتي الهجوم في الوقت الذي تسجل فيه المملكة المتحدة ارتفاعًا في الجرائم المعادية للإسلام وسط اندلاع وكثافة القصف الصهيوني على قطاع غزة. حيث ارتفعت الجرائم المعادية للإسلام في لندن بنسبة 140% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.


اقرأ أيضا.. 

ads
ads