الإثنين 05 ديسمبر 2022 الموافق 11 جمادى الأولى 1444
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
مدير التحرير
دعاء رفعت
ads
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده
مدير التحرير
دعاء رفعت

منها "الزهري والسيلان" أمراض خطيرة تنتج عن ممارسة الجنس الفموي

السبت 24/سبتمبر/2022 - 10:05 ص
الجنس الفموي
الجنس الفموي


تنتشر الأمراض الجنسية الخطيرة عند ممارسة الجنس غير الآمن، وهو ما تحذر منه منظمة الصحة العالمية، وتعتبر الأمراض الجنسية أخطر ما يمكن أن يصيب الإنسان وليس من السهل علاجها حتى إنها تتسبب في الوفاة.. 



أمراض جنسية بسبب الجنس الفموي






ويعد الجنس الفموي أحد أبرز الممارسات التي تسبب انتشار الأمراض الجنسية والإصابة بها؛ ولذلك يحذر منه الأطباء.. 

وإليك أبرز الأمراض الجنسية التي تنتشر بسبب الجنس الفموي: 



- مرض الهربس


يعتبر مرض الهربس من الأمراض الجلدية الخطيرة والتي تنتشر من الجنس غير الآمن، فهو مرض مُعْدٍ ينتشر من خلال التلامس المباشر أثناء العلاقة الجنسية، وأكثر ما يسبب انتشاره هو ممارسة الجنس الفموي.

وتظهر لدى مصاب الهربس بثور وتقرحات حول الفم وتشوه المظهر الجمالي للوجه، كما تكون هذه البثور على صورة حويصلات أو فقاعات بها ماء ثم تلتهب وتتحول لصديد ثم تتقشر في النهاية. كما يعاني مصاب العربي من أعراض الحمى وآلام في العضلات.


- مرض السيلان





ينتشر مرض السيلان عن طريق ممارسة الجنس مع شخص مصاب؛ حيث تستقر هذه الجرثومة بمجاري البول أو في المهبل أو في عنق الرحم.

وتنتشر عدوى مرض السيلان عند ملامسة المصاب أو الاحتكاك بالمنطقة المصابة؛ ولذلك يعتبر الجنس الفموي أبرز ما يصيب بهذا المرض. وتظهر أعراض على مريض السيلان أبرزها حرقان ووخز في مجرى البول، كما يعاني البعض من صعوبة التبول. 


اقرأ أيضًا..


- مرض الزهري





يعتبر مرض الزهري هو عدوى بكتيرية خطيرة تنتشر عن طريق الاتصال الجنسي، ويمكن أن تنتقل من خلال ملامسة الدم أو القرح للشخص المصاب بهذا المرض خاصة عند ممارسة الجنس الفموي.

وتظهر علامات الإصابة بالزهري على هيئة قروح في الفم أو القضيب أو المهبل، أو فتحة الشرج المؤدية الى المستقيم. 

وتنتشر بكتيريا الزهري في الدم وتسبب العديد من المشاكل الصحية في القلب والغدد اللمفاوية قد تؤدي إلى الوفاة.